ولد بايه يدعوا للصرامة في القوانين السمعية البصرية

دعا رئيس البرلمان الموريتاني الشيخ ولد بايه، الحكومة إلى “الصرامة في تطبيق القوانين المنظمة للفضاء السمعي البصري ووسائل التواصل الاجتماعي وتلك المجرمة للخطابات الفئوية والعنصرية والقبلية”.

ودعا ولد بيه في كلمة له اليوم الخميس خلال افتتاح الدورة العادية الأولى من السنة البرلمانية 2020 – 2021،  كافة الفاعلين السياسيين وقادة الرأي لـ”مضاعفة الجهود من أجل نشر الخطاب الجامع والتشبث بقيم الجمهورية وتغليب المصلحة العليا للبلد”.

وأكد على ضرورة “حماية الوحدة الوطنية والحفاظ على جو الحرية الذي ننعم به من خلال ممارستها وفق الضوابط القانونية التي تحفظ حقوق الآخرين”.

وطالب بدعم سكان المناطق التي  شهدت نقصا في الأمطار، خصوصا ولايتي آدرار وتيرس زمور، مؤكدا على ضرورة بذل جهود لمساعدة المنمين والمزارعين.

وأشار إلى أن المواطن في ولاية تيرس زمور:”يحصل على مياه الشرب عن طريق صهاريج قادمة من ولاية داخلت انوذيبو، والواقع أن هذه الآلية لم تعد كافية للاستجابة لحاجة المواطن بفعل مضاعفة عدد السكان جَرّاء تزايد نشاط التنقيب التقليدي عن الذهب الذي أضحى وجهة للباحثين عن مصدر للدخل ورافدا للتنمية الاقتصادية في البلاد بشكل عام”.

نقلا عن وكالة الأخبار المستقلة

شاهد أيضاً

نقابة الصحفيين الموريتانيين تختتم الدورة التكوينة حول السلامة الرقمية

 حسب مانقلت وكالة الأخبار المستقلة فإن نقابةالصحفيين الموريتانيين اختتمت  مساء الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 دورة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *