أزمة اتحاد الرماية تعرقل انطلاقة البطولة بكيفة لهذا العام

أدت الأزمة التي يعيشها اتحاد الرماية التقليدية في موريتانيا لعرقلة انطلاقة بطولة الخريف التي كانت مقررة مساء اليوم في مدينة كيفة بولاية العصابة وسط البلاد، وذلك بعد اكتمال تجهيزاتها، ووصول الفرق المشاركة، والرسميين للإشراف عليها.

وتقرر إجراء البطولة بناء على اتفاق بين الأطراف المتصارعة على الاتحاد منذ سنوات، وسافرت الفرق المشاركة إلى مدينة كيفة، حيث أكدت مصادر ميدانية للأخبار وصول 50 فريقا من فرق الرماية للمشاركة في البطولة.

كما عقد وزير الثقافة – وهي جهة الوصاية على الاتحاد – ووالي العصابة، والأطراف الفاعلة في الاتحاد اجتماعا لوضع اللمسات الأخيرة لانطلاقة البطولة، قبل أن يعلن رئيس الاتحاد خطري ولد اجه عن إلغائها بشكل مفاجئ.

واستغرب المرشح السابق لرئاسة الاتحاد محمد سالم ولد اعل فال في اتصال بالأخبار هذا التصرف، ووصفه بأنه ازدراء بالجهات الرسمية، واحتقار للفرق المشاركة في البطولة، وللجمهور المتابع لها، مطالبا باحترام ما تم الاتفاق عليه والمضي في تنظيم البطولة التي تنتظرها عشرات الفرق، كما يتابعها جمهور كبير

  • نقلا عن وكالة الأخبار المستقلة

شاهد أيضاً

نقابة الصحفيين الموريتانيين تختتم الدورة التكوينة حول السلامة الرقمية

 حسب مانقلت وكالة الأخبار المستقلة فإن نقابةالصحفيين الموريتانيين اختتمت  مساء الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 دورة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *