أطباء عاملون في مواجهة كورونا ينظمون وقفة احتجاجية

 نظم أطباء عاملون في وحدات مواجهة وباء كورونا المستجد في عدة مستشفيات بموريتانيا اليوم الاثنين وقفات احتجاجية للمطالبة بصرف علاواتهم المتأخرة منذ عدة أشهر.

واحتج الأطباء في عدة مستشفيات داخل البلاد، وطالبوا وزارة الصحة بصرف مستحقاتهم التي أعلن عن تخصيصها لهم منذ عدة أشهر دون أن يتم صرفها.

 

وقال الدكتور الشيخ الناجي السييدي، وهو طبيب عام معالج في مستشفى أطار عاصمة ولاية آدرار في تصريح للأخبار إن الأطباء يطالبون بصرف هذه العلاوات التي أعلن عن تخصيصها لهم مع بداية الجائحة، وقد قرروا تنظيم احتجاجات للفت الانتباه لتأخر هذه العلاوات.

 

ونظمت وقفات احتجاجية اليوم في عدة مستشفيات داخل البلاد، من بينها مستشفى أطار، ومستشفى روصو، ومستشفى أكجوجت، ومستشفى نواذيبو.

وأعلنت اللجنة المكلفة بمتابعة ملف فيروس كورونا في موريتانيا بداية إبريل الماضي عن تخصيص تحفيزات للطواقم الصحية والأمنية العاملة في مواجهة الوباء، غير أن الأطباء العاملين في وحدات موجهة الفيروس يقولون إن الحكومة لم تصرف لهم أي تعويضات إلى الآن.

نقلا عن وكالة الأخبار المستقلة

شاهد أيضاً

وفاة سيدة بالطيطان إثر تماس كهربائي

 قالت الشركة الموريتانية للكهرباء، إن سيدة توفيت اليوم الأحد بمدينة الطينطان، إثر تماس أسلاك كهربائية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *